منتدى لحرية الرأى والتعبير فى اطار احترام الاديان السماوية
 
مكتبة الصورالرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أخي المسلم، كن حذرا لدى القراءة لهؤلاء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المهندس
مدير متميز
مدير متميز
avatar

عدد الرسائل : 749
نقاط : 17
تاريخ التسجيل : 01/01/2009

مُساهمةموضوع: أخي المسلم، كن حذرا لدى القراءة لهؤلاء   الأربعاء مارس 04, 2009 10:09 am


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمد لله الذي رزقنا من فضله وأتم علينا النعمة بدين الإسلام
والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه.
أما بعد أيها الإخوة الكرام،
فكثيرا ما نرى في المجتمعات الشبكية الإلكترونية كالمدونات والمنتديات كلاما عن الدين الإسلامي
يتناول شرائعه وأحكامه يأتينا من كل صوب وحدب، وقد نذهب نحن إليه،
ومن المظاهر التي انتشرت في تلك التجمعات،
ظهور بعض النماذج التي يجب أخذ الحيطة والحذر لدى قراءة أي شئ يكتبونه فيما يخص ديننا الحنيف،
وإليكم إخواني بعض من تلك النماذج أسوقها إليكم ابتغاء النصح من أخٍ لكم:

1 - مَن يترك تماما الحديث عن أصول الشرائع والعبادات والأحكام التي لا خلاف عليها
ولا يتحدث مرارا وتكرارا سوى عن الفروع المختلف فيها ابتغاء الفتن والقلاقل.
2 - مَن يسب صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم ويصفهم بأوصاف لا تليق بهم.
قال تعالى: " مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ ۚ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ ۖ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا ۖ "
صدق الله العظيم
3 - مَن يسب علماء الدين الذين يخالفون ما يعتقده ويصفهم بالجهل والانحراف والكذب وسوء العقيدة
استنادا إلى قول الإمام مالك رحمه الله: كلٌّ يؤخذ منه ويُرَدّ إلا صاحب هذا القبر صلى الله عليه وسلم،
وإذا رددتَ على ما قاله واحد من العلماء الذين يأخذ عنهم ينهرك غاضبا استنادا إلى أن: لحوم العلماء مسمومة،
وخسر مَن كال بمكياليْن.
4 - مَن يأمر بالتوجه بالدعاء إلى البشر من دون الله أو يدعو إلى ممارسات مبتدعة عند قبور الصالحين لا أصل لها في شريعتنا التوحيدية.
قال صلى الله عليه وسلم: "إذا سألت فاسأل الله وإذا استعنت فاستعن بالله" (عن ابن عباس - سنن الترمذي ومسند الإمام أحمد)
5 - مَن لا يتحدث من أمور الدين إلا عن شرك زائر القبور وضلالات الصوفية وكفر الشيعة لتأجيج الفتن بين المسلمين
ولا يتحدث إلا نادرا عن حث المسلمين على الحفاظ على الفروض والتقرب إلى الله بالنوافل وعلى عمل الخيرات ونشر الخصال الحميدة بين المسلمين.
قال تعالى: " وَاتَّقُوا فِتْنَةً لَا تُصِيبَنَّ الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْكُمْ خَاصَّةً ۖ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ" صدق الله العظيم
6 - مَن يقول عن نفسه أنه قد أتى بالعقيدة الصحيحة الكاملة وكل ما دونها هو كفر وشِرك وضلال ونقصان في الدين.
قال تعالى: "الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا ۚ " صدق الله العظيم
7 - مَن يتحدث عن أمور الدين دون أن يحفظ لسانه، وتكون أكثر كلماته سباب وشتائم من قبيل:
"أحمق" أو "غبي" أو "بهيمي" أو "جاهل" أو "ملعون" أو "بصمجي حديث" أو "إرهابي" إلى آخره،
بل ويصِم ببعض تلك الشتائم رجالا يدعون إلى الله وتشهد لهم العامة بالتقوى والصلاح.
(وكل ما تقدم من ألفاظ بذيئة وردتْ بالفعل وما زالت ترد باستمرار على ألسنة بعض مَن يرفعون شعار الإسلام واصفين بها علماء دين يُجلُّهم الناس)
قال تعالى: " وَمَثَلُ كَلِمَةٍ خَبِيثَةٍ كَشَجَرَةٍ خَبِيثَةٍ اجْتُثَّتْ مِنْ فَوْقِ الْأَرْضِ مَا لَهَا مِنْ قَرَارٍ" صدق الله العظيم

8 - مَن يترك اليهود أعداء الإسلام مُدَنِّسي الأقصى قاتلي البراءة دون أن يمسّهم بسوء في حديثه إلا قليلا،
ولا يذكر بسوء مرارا وتكرارا إلا فئة بعينها من فئات المسلمين، استنادا إلى أنها الفئة الضالة.
فاليهود أولى ممن دونهم بأن يتخذهم المسلمون عدوا إلى أن يتحرر الأقصى،
وليس من قوم على وجه الأرض أشد خطورة على الإسلام والمسلمين من الصهاينة، ومَن يقل بغير ذلك تحت أي مبرر فقد حاد عن الحق.

9 - مَن يشير في كلامه إلى تصنيف أهل السنة والجماعة من الموحدين إلى مذاهب واتجاهات وفرق،
ويدعو إلى التمييز بينهم بإطلاق المسميات على كل فرقة، من قبيل: سلفي - أشعري - صوفي .. إلى آخره،
ثم ينسب نفسه إلى الفرقة الناجية ويصف الآخرين بالتشدد أو الشرك أو الضلال.
قال تعالى: "وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا ۚ وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنْتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا"
صدق الله العظيم
10 - مَن يتحدث عن أمور الدين بنبرات التحدّي والتحفز كالمقاتل في ميدان معركة وتخلو دعوته إلى سبيل الله من الحكمة والموعظة الحسنة.
قال تعالى: "ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ"
صدق الله العظيم
11 - مَن يصف الغير بأوصاف لم نعتد سماعها ويتنابز بالألقاب المبتدعة من قبيل: قبوري - مجسم - شركي - وهابي - بدعي - تكفيري... إلى آخره.
لقوله تعالى: "وَلا تَلْمِزُوا أَنفُسَكُمْ وَلا تَنَابَزُوا بِالألْقَابِ بِئْسَ الاِسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الإيمَانِ وَمَن لَّمْ يَتُبْ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ"
صدق الله العظيم
12 - مَن يدعو إلى عدم الأخذ بسنة المصطفى صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم والاكتفاء بالقرآن مصدرا للتشريع دون الحديث الشريف
قال تعالى: " وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَىٰ * إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَىٰ " صدق الله العظيم
وقال تعالى: "وَمَا آتَاكُمُ الرَّسولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا" صدق الله العظيم
13 - مَن يحاول الاستئثار بعلم حديث النبي لعلماء بعينهم من علماء العصر الحدبث دون غيرهم من العلماء المشهود لهم بالصلاح والعلم بين قومهم،
ويصف مَن يتناول هذا العلم الشرعي من هؤلاء العلماء الأجلاء بالجهل وعدم الأهلية وفساد العقيدة،
وذلك لقول الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم بخطاب عام دون اختصاص فئة عن الأخرى:
" بلِّغوا عني ولو آية، وحدِّثوا عن بني إسرائيل ولا حرج، ومن كذِبَ عليَّ متعمدا فليتبوأ مقعده من النار" (صحيح البخاري)
14 - وأخيرا، مَن يُصنف الناس قائلا: هذا من الصالحين وهذا من الأبرار وذاك من أولياء الله وفلان من المشركين وفلان من الضالين
فلقد وصف الله تعالى في كتابه العزيز أوصاف هؤلاء لا لكي نصنف أنفسنا بينهم،
بل لكي ننتهي عمّا ذُكر في القرآن من أفعالٍ وصفاتٍ سيئة لمَن ذكرهم الله تعالى في كتابه العزيز بسوء،
ونحذو حذو مَن ذكرهم سبحانه ذكرا حسنا ونقتدي بأفعالهم التي بيّنها الله تعالى في كتابه العزيز، ومن ثم نسأله جل وعلا أن يحشرنا معه
م يوم القيامة.

_________________
ليس الجـمـــــــــــــال بأثواب تزيننا *** إن الجــمــــــال جـــمــــــال العــــــــلم و الأدب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أخي المسلم، كن حذرا لدى القراءة لهؤلاء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات جيل صــايـع بحــــــر :: الإســـــــــلام والمجتمع :: إســــــــــــلاميات-
انتقل الى: